المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان
المتحف الأثري بتطوان

المتحف الأثري بتطوان

متوسط المراجعات

الوصف

المتحف الأثري بتطوان هو أحد أهم معالم مدينة تطوان السياحية التي تقدم للزائر معلومات تفصيلية قيمة حول تاريخ تطوان والتطورات الحضارية التي مرت بها حتى وقتنا هذا من خلال عرض مجموعة من القطع والمقتنيات الأثرية، وتمّ تأسيس المتحف الأثري بتطوان سنة 1939 وافتُتح سنة 1940. يقع متحف تطوان الأثري قرب ساحة المشور السعيد عند بداية نقطة بداية الحي الإسباني الجديد الإنسانتشي، بزنقة بن حساين رقم 52 بتطوان على مساحة 2650 متر مربع. يضم قِطعا أثرية وحَفريات تعود لفترات ما قبل التاريخ، والعصور القديمة والإسلامية، قادمة من مختلف المواقع بشمال المملكة، خاصة كهف تحت الغار، ومزورة، وليكسوس، وتمودة والقصر الصّغير، ووادي مرتيل. كما تتكوّن المجموعات المتحفيّة من أدوات حجرية وبقايا بشرية لما قبل التاريخ، وقطع هندسية، وخزف، وقطع نقدية، وأيضا تماثيل من البرونز، كما يضمّ المتحف قاعة خاصة بالفسيفساء الرّومانية القادمة من ليكسوس. يتكون المتحف من حديقة ذات طراز أندلسي وبهو وتلاث قاعات للعرض الدائم وقاعة صغيرة لعرض الأفلام وورشة صغيرة للترميم ومخزن وإدارة.

جولة في المتحف الأثري :

تبتدئ الجولة في هذا المتحف من حديقته التي تضم خمس قطع لفسيفساء تعود إلى القرن الثاني بعد الميلاد، عثر عليها بليكسوس. بالإضافة إلى شواهد قبور إسلامية من مقبرة تطوان ( القرنين 16 و 17) وأمفورات رومانية. ثم تستمر الجولة في بهو المتحف الذي يعرض نموذجين من الفسيفساء الرومانية: النعم ثلاثة ورحلة باخوس المكتشفة بليكسوس. أما في الطابق السفلي سيكتشف الزائر فضاءا خاصا بمدينة تطوان و منطقتها و كذا قاعة تضم عدة قطع فسيفساء. وأخيرا في الطابق الأول نجد قاعة تمودة.

الحديقة : تضم 6 قطع لفسيفساء رومانية تعود إلى القرن الثاني بعد الميلاد، عثر عليها بليكسوس، وكذا شواهد قبور إسلامية من مقبرة تطوان ( القرنين 16 و 17) وأمفورات رومانية ونقائش ليبية ولاتينية وبقايا رومانية مختلفة وجدت بتمودا وليكسوس كقواعد التماثيل التي تحمل نقائش لاتينية و تيجان أعمدة وأعمدة صغيرة من الحجر ونماذج من الرحى الحجرية، وهناك أيضا مجموعة من اللقى البرتغالية عثر عليها بموقع القصر الصغير.   البهو: من خلال الحديقة يصل الزائر الى هذا الفضاء الذي يعرض نموذجين من الفسيفساء الرومانية المكتشفة بليكسوس. قاعة 1: يؤدي هذا البهو إلى داخل المتحف حيث تبدأ الزيارة بالقاعة الأولى المخصصة لبقايا الإنسان منذ عهود ما قبل التاريخ (500 ألف سنة) إلى العصور الوسطى (القرن 16)، من بين اللقى المعروضة توجد أدوات حجرية أو عظمية يعود تاريخها إلى مختلف حضارات ما قبل التاريخ (الأشولية، الموستيرية، العتيرية، الإيبيروموريزية والعصر الحجري الحديث)، اكتشفت بوادي مارتيل وأحد الغربية وامزورة ومغارتي الغار الكحل وكهف تحت الغار…. كما يمكن مشاهدة مجسم للمدفن المغاليتي بمزورة ، ونقيشة صخرية ورحى حجرية. تعرض القاعة أيضا بقايا بونيقية – موريطانية خزفية ، (قناديل من الطين)، بقايا رومانية كالنحت الذي يمثل صراع هرقل وأنطي، ولقى أخرى من البرونز، اكتشفت في ثلاثة مواقع أساسية: سيدي عبد السلام البحر وتمودا وليكسوس. كما يمكن مشاهدة بعض البقايا الإسلامية مثل الزليج والفخار المزخرف والقناديل الزيتية…عثر عليها بموقعي ليكسوس والقصر الصغير بين القرنين (13 و 16). قاعة 2: يعرف هذا الفضاء بقاعة الفسيفساء ويمكن الزائر من مشاهدة أربع من أجمل الفسيفساء الرومانية المؤرخة بأواخر القرن الثاني بعد الميلاد و المكتشفة بموقع ليكسوس في واحد من أحسن المنازل والمعروف بمنزل مارس وريا سلفيا : 1) فسيفساء لقاء الإلاه مارس وريا سلفيا التي تتميز إضافة الى الرمز المركزي بزخارفها الهندسية ذات الألوان الحية. 2) فسيفساء فينوس وأدونيس اللذان يظهران شبه عاريين وبأرجل متشابكة ومحاطين بإيروسات وعصافير . 3) فسيفساء معروضة على الأرض في مؤخرة القاعة، تتميز بأشكالها الهندسية وتعد استمرارية لفسيفساء فينوس وأدونيس. 4) فسيفساء معروضة على الأرض عند مدخل القاعة وجدت بإحدى قاعات منزل مارس وريا سيلفيا بجانب الفسيفساء الأولى (الرمز المركزي يصور مشهدا ميثولوجيا)؛ غالبا ما كانت أرضية المنازل الرومانية ترصف بلوحات فسيفسائية تمثل زخارف هندسية ومشاهد ميثولوجية. قاعة 3 : يمكن للزائر أن يكتشف بها لقى أثرية عثر عليها بشمال غرب المغرب عموما ومنطقة تطوان خصوصا؛.أغلب اللقى المعروضة تهم الفترات العتيقة وبالخصوص الحقبة الرومانية. أما تلك المتعلقة بعهود ما قبل التاريخ والفترات الإسلامية فهي قليلة. تعطي معروضات هذه القاعة فكرة عن المواضيع التالية:
  • التسليح (رؤوس نبال من الصوان، ساعدة من البرونز، أزرار من العظم، خنجر،…)
  • الإنارة( قناديل، نقائش، جرة،…)
  • الديانة(أنصاب ونحوتات)
  • المنزل والأثاث الرومانيين( أجزاء برونزية تتعلق بالسرير وأخرى بالتزيين)
  • المطبخ والأواني(أجزاء قشرة بيض النعام، فخار متنوع مثل الصحون ، الجرات الأقداح، الأكواب، الكؤوس،…)
  • المرأة والحلي(أسورة وخواتم من البرونز، مداليات من العظم، عقود من عجين الزجاج ، حلقات من ذهب، مرايا برونزية…)
  • كما توجد بها أدوات تتعلق بأشكال أخرى من الحياة الرومانية: الصيد البحري، الخياطة، الموسيقى، الطب والجراحة.
يعرض المتحف أيضا واجهة للنقود العتيقة موريطانية ورومانية عثر عليها بليكسوس وتمودة وطنجيس بالإضافة إلى شمعدان روماني من البرونز وجزء من المرمر نصفي لكاطون أوتيك.

مواقيت الزيارة :

 مفتوح طيلة أيام الأسبوع باستثناء يوم الثلاثاء من الساعة التاسعة صباحا إلى الساعة الرابعة مساءا

ثمن التذاكر :

تذاكر الدخول : 10 دراهم للكبار- 03 دراهم للأطفال

الجمعة :الزيارة بالمجان للمغاربة

الزيارات المؤطرة تحدد بموعد مُسبق

المراجع : 
الموقع الرسمي لوزارة الشباب و الثقافة و التواصل - قطاع الثقافة

الصور

الإحصاءات

5 Views
0 Rating
0 Favorite
0 Share