fbpx
واد القنار

واد القنار

ينبع واد القنار من رافدين أساسيين، الاول من المنتزه الوطني لتالاسمطان و بالضبط من جماعة بني دركول مرورا ببني سلمان و يتشكل من واد الخميس و واد بوحية ، و يصب بين بلدة السطيحات و الشماعلة بالساحل المتوسطي، و الثاني نابع من جبل تالوسيس بتراب جماعة تالمبوط و يسمى أدلمان و هو الأقصر، ويقع المنبع على بعد 70 كيلومتر جنوب شرق مدينة تطوان قاطعا بذلك مسافة تقدر ب 40 كيلومتر داخل إقليم شفشاون و حاملا معه كمية كبيرة من الطمي و الأتربة مشكلا حوضا رسوبيا مهما.

كما أن نسبة التساقطات بالمنبع تتعدى 1500 ميليمتر إضافة إلى أن عملية التعرية التي يقوم بها هذا النهر جد قوية. مما أدى إلى تشكل أحد أجمل الأشكال الجغرافية بالمغرب و أعطى فرصة لظهور بيئة عذراء مستقطبة لهواة المغامرة و التخييم.

بقلم : توفيق بريطال
  • بنعمر

    بنعمر

    14/10/2023

    السلام،واش ممكن الذهاب إلى واد القنار في الاسبوع الأخير من شهر أكتوبر؟ هل هناك خطر بالنسبة للطقس؟

    • admin

      admin

      21/10/2023

      أخي صراحة ما يوجد وقت أأمن من الآخر بخصوص الطقس، فلا يمكن التنبأ به مسيقا، انصحك بشدة متابعة حالة الطقس قبل التخطيط و الزيارة، أما قياسا بالسنوات السابقة فلا يوجد خطر في هذه الفترة..

اترك تعليقك
تعليق
اسم
بريد إلكتروني

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.