تتواجد قبيلة وادراس بين قبيلتي أنجرة و بني يدر و على طول الطريق الوطنية رقم 2 الرابطة بين مدينتي طنجة و تطوان حيث تمتد على مساحة 266 كيلومتر مربع و بتعداد سكاني يقارب 22500 نسمة .

تتشكل قبيلة وادراس من ثلاث جماعات قروية إثنتان منها تابعة لإقليم تطوان و هما جماعة السبت لقديم و جماعة عين لحصن ، إلى جانب جماعة جوامعة التي تعتبر تابعة لإقليم الفحص أنجرة .

تتميز قبيلة وادراس بإحتواء مرتفعاتها على أحد أكبر حقول الطاقة الريحية في المغرب ” حقل الطريس” الممتد من جبل “الحية” بالقرب من عين لحصن مرورا “بحافة الغابري” إلى غاية جبل المخالد . كما تم مؤخرا إنشاء منطقة صناعية بجماعة السبت القديم ، ممهدة لأساس صناعي مستقبلي بالمنطقة و الذي هو الإمتداد الطبيعي للميناء المتوسطي و المنطقة الصناعية لملوسة . 

تعتبر قبيلة وادراس من أكثر القبائل إنتاجا لبعض المنتوجات الفلاحية كالتين ، التين الشوكي ، و البصل . إضافة لإحتواء المنطقة على مقالع إستخراج صفائح الحجر الرملي بكل ألوانه و الذي يستخدم في ترصيف شوارع مدينة تطوان و بناء و تزيين المنازل و الجدران الخارجية .

تاريخيا لا يخفى على الجميع دور الودراسيين في حرب تطوان الأولى و المعرك الشهيرة معركة وادراس 1860 على واد بوصفيحة ، كما إشتهرت القبيلة بحرب العصابات التي شنتها على المستعمر الإسباني خلال للإستعمار الثاني .

Leave your comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.